ملاحظات:

1- هذا الموقع مخصّص للإجابة عن الاستفتاءات الواردة إلينا من مقلدي سماحة‌ المرجع الديني آية اللّه العظمی السيّد الحائري مدّ ظلّه، و تكون الإجابة عنها وفق فتاوى سماحته.
2- نرجو مراجعة الكتب الفتوائيّة لسماحة‌ السيّد الحائري دام ظلّه وكذا حقل الاستفتاءات قبل مراسلتنا، فإنّ الجواب على كثير من الأسئلة الموجّهة إلينا موجودة فيما ذكرناه.
3- نعتذر عن الإجابة على المسائل غير الابتلائيّة كالمسائل الافتراضيّة.
4- نعتذر عن الإجابة على الاستفتاءات التي لا تعود إلی وظيفة السائل نفسه وإنّما ترجع إلی استفسارات عن وظائف الآخرين.
5- نعتذر عن الإجابة على المسائل غير الشرعيّة.
6- نعتذر عن الإجابة على المسائل العائدة إلی القضايا النزاعيّة والتي تتطلّب حضور جميع أطراف النزاع والاستماع إليهم.
7- نعتذر عن الإجابة على المسائل الحسّاسة التي لا مصلحة في الإجابة عليها عبر الرسائل الإلكترونيّة.
8- قد تتأخّر الإجابة على الاستفتاءات بسبب كثرة الاستفتاءات وغير ذلك من متطلّبات العمل.
9- نرجو التأكّد من صحّة كتابة عنوان البريد الإلكتروني وإملاء نافذة الاستفتاءات بدقّة.

 
الموضوع:
الاسم:
الدولة:
المدينة:
العمر:
البريد الالکتروني:
الاستفتاء:

أسعد الله أيامكم
شوهد الهلال الثلاثاء مساء بشکل واضح بالعين المجردة فيوم الأربعاء يوم عيد الفطر المبارك. نسأل الله أن يتقبل أعمالنا وأعمالكم بأحسن قبوله وأن يعيده على الجميع باليمن والبركة.


زكاة الفطرة

بسم الله الرحيم الرّحيم
قال الله عزّ وجلّ: ﴿ وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاة﴾. سورة البقرة: ٤٣.
ونحن نقتربُ من نهاية شهر الله المبارك، نكون قد أنهينا تكليفاً شرعيّاً، سائلين المولى أن يتقبّله منّا بفضله وجوده وكرمه. ونحبّ أن نذكّر المؤمنين الكرام بتكليفٍ سوف يحلّ بنهاية هذا الشهر العظيم، ألا وهو التكليف بزكاة الفطرة. ومن هنا أحببنا أن نحيطكم ببعض المسائل المرتبطة بها:
١- لوجوب زكاة الفطرة شروط ثلاثة: التكليف، والحرية (إجمالاً)، والغنى. فمن اجتمعت فيه هذه الشروط من حين الغروب وجبت عليه الفطرة.
٢- يجب على مَن جمع الشرائط أن يخرجها عن نفسه، وعن كلّ من يعول به، وحتّى من انضمّ إلى عياله ولو في وقت يسير، كالضيف الذي نزل عليه قبيل أن يهلّ العيد، فهلّ عليه، وحتّى لو لم يأكل عنده في تلك الليلة شيئاً. نعم، يشترط في صدق العيلولة نوعٌ من التبعيّة له، كمسافر نزل عليه وأصبح منضمّاً إلى عياله. أمّا لو دعا شخصاً إلى الإفطار ليلة العيد، فلا تجب عليه فطرته؛ لأنّه ليس من عياله، وكذا لو بذل لغيره مالاً يكفيه في نفقته، لكنّه لم يكن تحت عيلولته وتبعيّته عرفاً.
٣- ولو كان المعيل فقيراً، والعيال موسراً، وجبت الفطرة على العيال دونه.
٤- ولو كان المعيل موسراً لكنّه لم يُخرج فطرة العيال عصياناً أو نسياناً، وجبت الفطرة حينئذٍ على العيال. وإذا كان شخص عيالاً لاثنين، وجبت فطرته عليهما على نحو التوزيع، ومع فقر أحدهما تكون تلك الحصّة على نفس العيال لو جمع الشرائط.
٥- المقدار الواجب فيها هو ثلاث كيلوات (تقريباً) عن كل أحد، والمقياس في جنس الفطرة أن يكون قوتاً متعارفاً في الجملة لأهل البلد، كالحنطة، والشعير، والتمر، وغير ذلك. ويجوز دفع زكاة الفطرة أو عزلها بالنقود بما يساويها قيمةً، وقد قدّرها مكتبنا في النجف الأشرف بما يلي:
أ) قيمة ٣ كيلوات من دقيق الحنطة تساوي ( ١٥٠٠) دينار عراقي.
ب) قيمة ٣ كيلوات من التمر تساوي ( ٤٥٠٠) دينار عراقيّ.
ج) قيمة ٣ كيلوات من الرز تساوي (٦٠٠٠) دينار عراقي.
والمكلّف مخيّر في اختيار أيّها شاء بحسب حاله، وما يريده.
٦- دفع زكاة الفطرة قبل الخروج إلى صلاة العيد أفضل، ويكفي في العمل بهذا الفضل العزل قبل صلاة العيد. ولو أخّر دفع الفطرةِ وعزلها حتّى انتهى العيد، فالأحوط وجوباً عدم السقوط.
٧- ولو عجّل دفع الفطرة بيوم جاز، وكذلك دفعها ليلة العيد. بل لو عجّله خلال أيّام شهر رمضان حتّى في اليوم الأوّل جاز.
٨- والزكاة إذا عزلت تعيّنت، فلا يجوز تبديلها.
٩- ولا يجوز نقل الفطرة من أرض إلى أرض، وإن جاز دفعها لمن حضر البلد من بلاد اُخرى. نعم، لا إشكال في نقل الفطرة من بلد إلى بلد إذا كان النقل إلى الإمام أو نائبه، أو كان النقل بواسطة الإمام أو نائبه.
١٠- والأحوط وجوباً تخصيص زكاة الفطرة بالفقراء والمساكين، دون باقي أقسام المستحقين لزكاة المال، فلا تعطى على الأحوط وجوباً للعاملين عليها أو في سبيل الله أو غيره.
١١- ويشترط في من تدفع إليه الفطرةُ الإيمان. نعم، لو لم يقدر على المؤمن في البلد جاز إعطاؤها إلى المستضعف غير المؤمن، ولكن لا يجوز إعطاؤها إلى الناصب.
١٢- ولا يجوز دفعها إلى الهاشميّ إلا إذا كان المزكّي أيضاً هاشميّاً.
وفّقكم الله لكلّ خير، وأبعدكم عن كلّ سوء، وجمعنا وإيّاكم على الخيرات.

لجنة الإفتاء في مكتب آية الله العظمى سماحة السيّد كاظم الحسينيّ الحائريّ دام ظلّه الوارف في النجف الأشرف.
٢٣/ شهر رمضان/١٤٤٠ﻫ



مكاتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى


السيد كاظم الحسيني الحائري دام ظله الوارف

مكتب قم:
مدير المكتب: سماحة حجة الإسلام و المسلمين السيد محمد حسين الحائري.
العنوان: قم المقدسة – شارع إرم – نهاية فرع أرك – الرقم 382 .
الموقع: http://www.alhaeri.org
تليفون : 37741138 ، 37730817(25)98+
فاكس : 37742895(25)98+



مكاتب العراق تعمل تحت إشراف ممثل سماحة السيد الحائري دام ظله


وهو سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد نورالدين الإشكوري حفظه الله:


مكتب النجف:
العنوان: النجف الأشرف – شارع الإمام الصادق(ع) خلف مصرف الرشيد.
الموقع : http://www.almarjeya.com
البريد الالكتروني: maktab@almarjeya.com
تليفون: 333392(33)964+

مكتب كربلاء(مكتب شرعي):
العنوان:كربلاء، شارع العباس، مقابل البلدية.

مكتب البصرة(مكتب شرعي):
العنوان: بصرة، الطويسة، مقابل كوت الحجاج، خلف شبكة محطات توزيع كهرباء البصرة.

مكتب الكاظمية(مكتب شرعي):
العنوان: الكاظمية، باب الدروازة، مجاور فندق البراق.

مكتب بغداد(مكتب شرعي):
العنوان: بغداد، مدينة الصدر(رحمه الله)، ساحة المظفّر، حيّ الأمانة، مقابل مركز الغدير الصحّي.

مكتب بغداد(مكتب إعلامي):
العنوان: بغداد، الشرطة الرابعة، حسينية الإمام السجاد عليه السلام.

مكتب ميسان(مكتب شرعي):
العنوان: العمارة، شارع الدجلة، قرب سوق ممتاز، مقابل جسر المشاة الجديد.

مكتب كوت(مكتب شرعي):
العنوان: الكوت، محلة المشروع، مقابل الجنسية، جامع الحاج رضا السعيدي.

مكتب سوق الشيوخ(مكتب إعلامي):
العنوان: سوق الشيوخ، مقابل مكتب السيد الشهيد الصدر(قدس سره).

مكتب ذي قار(مكتب شرعي):
العنوان: الناصرية - جهة الشامية- رأس الجسر السريع- جامع أمير المؤمنين عليه السلام.

مكتب الديوانية(مكتب شرعي):
العنوان: الديوانية، شارع المنشأة القديمة، مقابل المصرف الزراعي.

مكتب الشطرة(مكتب شرعي):
العنوان: قضاء الشطرة، مقابل جامع الرسول الاعظم(صلى الله عليه و آله).