06 جمادي‌الإخری 1430

استفتاء بشأن التقليد الابتدائي للمرجع المتوفّى

استفتاء بشأن التقليد الابتدائي للمرجع المتوفّى

بـسم الله الـرحمن الـرحيم

سماحة المرجع الدينيّ الأعلى آية الله العظمى السيّد کاظم الحائريّ (حفظه الله) ورد في تعليقتکم على الفتاوى الواضحة ـ الصفحة (115) الطبعة الرابعة، التعليقة رقم (4) ـ: ليست الحياة بعنوانها شرطاً، ولکنّ الأعلميّة التي هي مرجِّحة ترجيحاً لزوميّاً في التقليد تکون عادةً على الخطّ الطويل في الأحياء، ولا تدوم في الأموات عادةً بأکثر من عمر الجيل الذي قلّده.

والسؤال هو: هل يعني هذا جواز تقليد الأعلم المتوفّى ابتداءً؟ و ما هو رأيکم في التقليد الابتدائيّ للمرجع الأعلم المتوفّى؟

من مقلّديکم
5 / جمادى الثانية / 1430 هـ

بـسم الله الـرحمن الـرحيم

تعليقنا الوارد على الفتاوى الواضحة في هذه المسألة قد عدلنا عنه قبل ردح من الزمن فرأينا الآن يطابق رأي شهيدنا الاُستاذ الصدر رحمه الله و هو أنّ الحياة بذاتها شرط في التقليد الابتدائي ويکون تقليد الميّت ابتداءً باطلاً حتى ولو کان أعلم.

6 جمادي الآخرة 1430
کاظم الحسيني الحائري