استفتاءات > مسائل في التيمّم


السؤال:

ما حكم شخص استأجر داراً لا يوجد فيها حمّام سوى حمّام مشترك، ولكنّه إذا أراد أن يغتسل يسبّب ذلك حرجاً له ولأهل البيت أثناء الليل، فهل يمكنه التيمّم؟

الجواب:

المستأجر عادةً له الحقّ في الحمّام المشترك في البيت، وعليه الغسل، وهذا الحرج النفسي يكون عادةً من وسوسة الشيطان.

السؤال:

السهم الذي يذكر في مسألة الفحص عن الماء في مسوّغات التيمّم، ما هو مقداره بالمتر؟

الجواب:

لا يمكن تعيينه إلاّ بالتجربة.

السؤال:

لو أنّ شخصاً استيقظ لأداء صلاة الصبح فوجد نفسه محتلماً وكان الوقت:
ضيّقاً لا يسع للاغتسال ب- حرجاً لكون الجوّ بارداً.
فماذا يصنع في كلّ من هاتين الحالتين؟ وما الحكم إذا أخّرها حتى طلعت الشمس ثمّ صلاها؟

الجواب:

مع ضيق الوقت أو تسبيب استعمال الماء لوقوع الشخص في مشقة شديدة وحرج جاز له التيمّم، ولا يجوز له تأخير الصلاة عن وقتها.