استفتاءات > مسائل في الاستنساخ البشري


السؤال:

1ـ ما هو حكم الاستنساخ البشري في الشريعة الإسلاميّة؟
2 ـ من هو والد المولود المستنسخ حينئذ؟ ومن هي اُمّه؟
3 ـ ما هو حكم الإرث حينئذ؟

الجواب:

1ـ لا حرمة للاستنساخ البشري في حدّ ذاته. نعم، قد يكون حراماً لجهة لوازم تترتّب عليه، نظير الخلل في النظام وحصول الهرج والمرج من جهة عدم تشخيص الظالم من المظلوم، والمحرم من غير المحرم و...
2 ـ الفرد المستنسخ عنه إن كان ذكراً فهو أبوه ولا اُمّ له، وإن كانت امرأة فهي اُمّه ولا أب له.
3 ـ اتّضح جوابه من جواب السؤال الثاني.

السؤال:

ما هو سبب حرمة الاستنساخ البشري؟

الجواب:

لا توجد حرمة أوّليّة في الاستنساخ، فإن كان موجباً للفساد الاجتماعي كالهرج والمرج أو غير ذلك حرم بسببه.